بين تهنئة راشد الغنوشي بمناسبة شهر رمضان وتهنئة قيس سعيد فرق كالذي بين الثرى والثريا..

بين تهنئة راشد الغنوشي بمناسبة شهر رمضان وتهنئة قيس سعيد فرق كالذي بين الثرى والثريا..

بين تهنئة راشد الغنوشي بمناسبة شهر رمضان وتهنئة قيس سعيد فرق كالذي بين الثرى والثريا.. بقلم عادل قلمامي 

بشّروا ولا تنفّروا، يسّروا لا تعسّروا (حديث شريف):

"شهر رمضان هو شهر التصالح بين الناس فالمؤمنون بشر يخطئون في حقّ بعضهم بعضا ولكن المناسبات مثل شهر رمضان تتيح فرصة للتصالح وتبادل الزيارات، وهذا لا يخصّ الأفراد وإنّما يشمل أيضا العائلات والجهات والأحزاب وكل السلطات، فهذا الشهر نتوقّع أن يتقارب فيه التونسيّون وأن يتقارب فيه المسلمون وأن يشهد تطوّرات مهمّة في حياة المسلمين." (راشد الغنوشي)

بين تهنئة راشد الغنوشي بمناسبة شهر رمضان وتهنئة قيس سعيد الذي تحدث عن تقسيم البلاد الى مسلمين واسلاميين و "مناورات تفريك المجتمع" و"الابالسة"... فرق كالذي بين الثرى والثريا..

سعيّد عثرة سيطويها التاريخ كما طوى الذين من قبله...

لو كان جات فزاعة الاسلاميين تفيد راهي فادت بن علي.