هذا ما جاء في حوار رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ لقناة فرانس 24

هذا ما جاء في حوار رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ  لقناة فرانس 24

أدلى رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ اليوم الثلاثاء 2020 بحوار لقناة "فرانس 24" تطرق فيه لجملة من المواضيع من أبرزها إدارة تونس لأزمة "كورونا" والخطة الوطنية لمجابهة الجائحة و إستراتيجية للإنعاش الاقتصادي بعد الأزمة.

وأكّد رئيس الحكومة أن تونس نجحت في التحكّم في انتشار الفيروس حيث بقي عدد المصابين في حدود الألف حالة فيما تجاوزت نسبة التعافي من هذا الوباء حوالي 70 بالمائة من عدد المصابين.

واعتبر رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ أن النجاح في السيطرة على انتشار الوباء مردّه العقد الذي جمع مؤسسات الدولة والشعب مضيفا أن الفضل يعود للتونسيين الذين وثقوا في قدرتنا على إدارة الأزمة والتزموا بالإجراءات الصحية والوقائية وبالحجر الصحي الشامل والاجباري والموجه اليوم .

كما نوّه رئيس الحكومة بما تم إنجازه إلى حد الآن في مقاومة الأزمة مضيفا ان صحة المواطن التونسي هي أولوية الحكومة رغم الكلفة الاقتصادية والمالية للازمة.

وشدد على أن تونس ستواصل اعتماد الحجر الصحي الاجباري لكل العائدين من الخارج لضمان التحكم في انتشار الفيروس مبرزا أنّ أولويات الحكومة اليوم هي الانتصار على فيروس الكورونا أولا ثم القضاء على الفقر وإعنعاش الاقتصاد ثانيا.

وتطرق رئيس الحكومة خلال الحوار إلى الوضعية الاقتصادية الصعبة التي تعيشها تونس منذ 10 سنوات حيث تضاعفت المديونية من 40 الى 80 بالمائة مؤكدا أن أولوية الحكومة تتمثل في خوض معركة الإصلاحات الكبرى وربط الثقة مع الشعب وأن هدف الحكومة خلال هذه الفترة هو المحافظة على مواطن الشغل والإحاطة بضعاف الحال.

وأبرز أن تونس أدارت الأزمة بامكانياتها الذاتية كما ان الحكومة قدمت الإحاطة الاجتماعية لأكثر من مليون و 200 عائلة معوزة و محدودة الدخل وأقرت إجراءات لفائدة أكثر من 10 الاف شركة احيل عمالها على البطالة الفنية.

وبخصوص الملف الليبي أكد رئيس الحكومة أن تونس تقف مع الشرعية الدولية ومع الحل الليبي-الليبي و ترفض أي مشروع لتقسيم ليبيا أو أي تدخل اجنبي فيها مضيفا ان تونس ستلعب بعد ازمة الكورونا دورا اكثر فاعلية في الحوار الليبي الليبي و ستدفع من أجل استقرار البلد الشقيق.