غنوشي لست وحدك.. حملة دعم شعبية عربية تكتسح تويتروفيسبوك

غنوشي لست وحدك.. حملة دعم شعبية عربية تكتسح  تويتروفيسبوك

أطلق نشطاء من بلدان خليجية وعربية ومن مختلف أنحاء العالم على مواقع التواصل الاجتماعي حملة شعبية  لدعم ومساندة رئيس البرلمان التونسي، راشد الغنوشي، الذي يتعرض لحملة تشويه ممنهج من جهات ووسائل اعلام إماراتية المصدر والتمويل .

 وبدأت الحملة عند الساعة الرابعة (توقيت مكة المكرمة) من مساء الخميس، وغرد الناشطون فيها تحت هاشتاغ "#غنوشي_لست_وحدك". وتصاعدت وتيرة الحملة الإعلامية التي تستهدف الغنوشي بعد الانتصارات التي حققتها حكومة "الوفاق" في ليبيا ضد قوات مجرم الحرب  خليفة حفتر، حيث أعلن الغنوشي دعمه للحكومة الشرعية في ليبيا.

وخلال الأسابيع الماضية، زعمت تقارير لإعلام سعودي وإماراتي أن الغنوشي، "حقق ثروة مالية ضخمة منذ عودته إلى البلاد".

وتعرضت أحزاب الثورة في تونس، وعلى رأسها "حركة النهضة"، لهجوم قوي من أطراف عدة تدعمها  الإمارات .