النهضة لم تقبل بعرض الفخفاخ لانه تأسس على باطل وهو الاقصاء ومحاولة عزل النهضة داخل الحكم مع اطراف لم تعترف بنتائج الصندوق

النهضة لم تقبل بعرض الفخفاخ لانه تأسس على باطل وهو الاقصاء ومحاولة عزل النهضة داخل الحكم مع اطراف لم تعترف بنتائج الصندوق

 

بقلم محمد خليل البرعومي 

النهضة ليست انانية او كانت لتقبل بما قدمه الفخفاخ من عرض.
النهضة لم تقبل بعرض الفخفاخ لانه تأسس على باطل وهو الاقصاء ومحاولة عزل النهضة داخل الحكم مع اطراف لم تعترف بنتائج الصندوق.
هذه الاطراف رفضت ترؤس النهضة للحكومة وافشلت مفاوضاتها عمدا ثم قبلت بعرض ادنى بكثير مما قدمته النهضة لها.
هذا الائتلاف في ظاهره اقصاء قلب تونس وائتلاف الكرامة وفي باطنه عزل النهضة ومساومتها لاحقا على رئاسة البرلمان ... كيف ندرك ذلك ! طبعا التجربة واليقين ان بعض الاحزاب هدفها ليس الحكم بقدر القضاء على النهضة واستئصالها وتحجيمها حتى تتسنى لهم فرصة البروز باعتبار عجزهم عن هزيمة النهضة بالصندوق.
مصلحة تونس والديمقراطية فوق النهضة والجميع ومن يريد خيرا لتونس عليه ان يقترب للوسط .. الوسط السياسي حيث ارادة الشعب والناخبين حيث نتائج الصندوق.. وما دون ذلك فهو اقصاء وضرب من التطرف والتحيل ..